الطرق السيارة بالمغرب تدشن 3 مشاريع مُهيكلة

في إطار تطوير شبكتها للطرق السيارة، تدشن الشركة الوطنية للطرق السيارة بمناسبة حلول ذكرى المسيرة الخضراء، 3 مشاريع مُهيكلة مهمة.

بمدينة المحمدية، تفتح الشركة الوطنية للطرق السيارة أمام حركة السير، بعد 7 أشهر من الأشغال، محطة الأداء الجديدة بجهة البر، على مستوى بدال شرق المحمدية.

هذه المحطة التي كانت تشمل ممرين، ستتضاعف سعتها ثلاث مرات لتبلغ 6 ممرات و هو ما سيضمن سعة وانسيابية أفضل لحركة المرور.

وبمدينة القنيطرة، تطلق الشركة الوطنية للطرق السيارة أشغال بدال جديد بـالنقطة الكيلوميترية 232 من الطريق السيار الرباط – طنجة ما سيحسن ربط المدينة والحركية على مستواها.

أما بمدينة أكادير، فسيشهد هذا اليوم، أيضا، الإطلاق الفعلي لأشغال تهيئة باحة استراحة جديدة على مستوى منحدر امسكرود (الطريق السيار مراكش اكادير).

هذه الباحة التي سيتم تجهيزها بـ90 موقفا خاصا بعربات الوزن الثقيل ، ستتيح للزبائن مرتفقي الطريق السيار و خاصة منهم سائقي عربات الوزن الثقيل التوقف وسط منحدر امسكرود، قبل مواصلة الطريق، محفزة إياهم بذلك على أخذ فترة من الراحة بالموازاة مع ضمان المزيد من السلامة على هذا المقطع.

وبإنجازها لهذه المشاريع، تؤكد الشركة الوطنية للطرق السيارة التزامها من أجل تطوير راحة وسلامة زبائنها مرتفقي الطريق السيار، الذين تضعهم في صلب أولوياتها.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.