مغربي على رأس بروكتر أند غامبل لشمال وغرب إفريقيا

عينت مجموعة “بروكتر أند غامبل” مهدي الصقلي، مديرا عاما جديدا مسؤولا عن منطقة شمال غرب أفريقيا منذ فاتح دجنبر2017.  وعلى مدى 60 عاما من حضورها، يعتبر مهدي الصقلي المغربي الثاني الذي ينضم إلى قائمة المدراء العامين لهذه الشركة متعددة الجنسيات في المغرب العربي.

والتحق مهدي الصقلي بمجرد تخرجه من مدرسة كبرى للتجارة، بصفوف “بروكتر أند غامبل” في المغرب في الإدارة التجارية في عام 1994، وتسلق السلم تدريجيا، قبل أن يعمل خارج أرض الوطن لأول مرة، بعد مرور 7 سنوات، بجوهانسبرغ، حيث شغل منصب مدير التسويق التجاري لجنوب أفريقيا.
وواصل مهدي الصقلي مسيرته الدولية بنجاح، وتقلد مختلف مناصب المسؤولية في أفريقيا وأوروبا، بما في ذلك جنيف وموسكو.

واستنادا إلى معرفته العميقة بالأسواق الناشئة، أنيطت به في عام 2015 مهمة إطلاق عمليات المجموعة المتعددة الجنسيات في غرب أفريقيا.  وانطلاقا من أكرا، (غانا)، أنشأ مهدي الصقلي مكتب العمليات الإقليمي للمجموعة الذي يغطي 12 بلدا في المنطقة، بما في ذلك كوت ديفوار والسنغال.
مهدي الصقلي يأخذ، اليوم، مقاليد “بروكتر أند غامبل” شمال غرب أفريقيا خلفا لـ فرانكو جيانيتشي، ليعمل على تطوير المحور الإقليمي انطلاقا من المغرب.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.