مستشفيات عمومية: قريبا مضيفات لاستقبال المرضى

يبدو أن خدمة استقبال المرضى وذويهم داخل مستشفياتنا العمومية سيطالها التغيير، فبعد المعاناة التي يتكبدها كل من يلج للمستشفيات بكل ربوع الوطن ولا يلقى أي محاور عند باب المؤسسة، تدرس وزارة الصحة تعميم تجربة فريدة من نوعها هي الأولى في المغرب والتي تم فيها توظيف 11 مضيفة بالمستشفى الإقليمي الحسن الأول بتيزنيت بداية هذا الأسبوع، مهمتهن استقبال المرضى وذويهم.

وأوضحت مصادر من وزارة الصحة أنها بصدد دراسة مشاريع لتعميم الفكرة على مختلف مستشفيات المملكة، بعد أن يتم تَجريبها في مستشفيات معدودة بمختلف ربوع المملكة، وعلى رأسها المستشفى الإقليمي الحسن الأول بتيزنيت، الذي أعطى انطلاقة العملية يوم الاثنين الماضي.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.