المغرب على منصة تتويج كأس NXP لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا

في سابقة من نوعها بالنسبة للمغرب: احتل فريق مدرسة الهندسة التابعة لجامعة مونديابوليس المرتبة الثالثة في نهائي كأس NXP لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا الذي أجري يوم الثلاثاء 17 أبريل بمعهد فرونهوفر بألمانيا. ممثلا في مروان سليطان وفريق MAC من لجامعة مونديابوليس.

كأس NXP هو سباق عالمي لنماذج مصغرة من السيارات الذكية التي تحمل برامج إلكترونية تم تطويرها من قبل الطلبة للقيام لقطع مسافة مسار محدد دون الخروج عنه. السيارة الفائزة هي التي تكمل المسار في أقل وقت. وقد تمكنت ثلاث سيارات فقط من إتمام المسار بأكمله، كانت سيارة مروان واحدة منها حيث جاءت في المركز الثالث بعد فريقين ألمانيين.

وخلال النسخ السبعة الأخيرة، جمع كأس NXP أكثر المنافسين كفاءة. فقد احتل مروان وفريقه MAC المرتبة الثالثة من بين 50 فريقًا شاركوا في نهائي 2018 والذين تأهلوا بعد خوض مسابقات وطنية وجهوية.

وقالت سمر مشورب، مديرة الدراسات بمدرسة الهندسة التابعة لجامعة مونديابوليس معلقة على هذه المشاركة: “إن كأس NXP  يلهم الطلبة ويعزز شغفهم بالهندسة والتقنيات الجديدة. من السيارات ذاتية القيادة التي تسير دون تدخل بشري، إلى الإنسان الآلي الذكي الذي ينفذ الأوامر التي تأتيه من نظام إليكتروني، هؤلاء المهندسين الشباب والمهندسيين المستقبليين هم في قلب التغيرات التكنولوجية التي تشكل عالم الغد! نحن فخورون للغاية بطلبتنا.”

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.