محطة ليكسوس: الدولة تتدخل لتخفيف ديون “أليانس العقارية”

بعد سنوات من التوقف، يبدو أن المحطة السياحية “ليكسوس” بالعرائش سترى النور قريبا، حيث أن الدولة ومجموعة “أليانس للتطوير العقاري، قد اتفقا على بعض الحلول لإعادة إحياء مشروع المحطة، والذي كان يؤثر على نشاط وسيولة المجموعة العقارية. أسبوعية “لافي إيكو” التي أوردت الخبر، قالت إن هذا المنتجع الذي يتألف من ملعب غولف مكون من 18 حفرة ، وفندق يضم 224 غرفة ، ونادٍ ، وأكثر من 70 فيلا ، لا تزال الأشغال به متوقفة منذ أن ابتدأت في 2009، وهي السنة التي عرفت فيها “أليانس” مشاكل وصعوبات مالية. وبالتالي ، فإن السلطات ترغب في التخفيف عن المجموعة العقارية بـ 40 ٪ من الديون المثقلة بها، لكن بمقابل التزام ثابت ببناء 3 فنادق أخرى. كما تلتزم الدولة بإنشاء طريق سريع يتيح الوصول المباشر إلى محطة “ليكسوس” عبر الطريق السيار ، وبدون الولوج إلى وسط مدينة العرائش، في غضون 20 دقيقة.

وأمام هذه الوضعية، يخطط كل من صندوق الإيداع والتدبير ووزارة الداخلية والشركة المغربية للهندسة السياحية (SMIT) إلى إعادة هيكلة ديون مجموعة “أليانس”، لكن بشروط معينة. ووفقا للصحيفة، تكمن المشكلة في هذه المحطة، إلى أن “ليكسوس” لا تقدم منتجا ذا جاذبية لاستقطاب الفاعلين السياحيين الدوليين.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.