نصر الدين عبادة: هيونداي تتطلع إلى بيع 1500 سيارة في 2018 (حوار)

حوار مع نصر الدين عبادة – المسير الوحيد لكل فروع مجموعة بقشان المغرب (BMG) المستورد الحصري لـ هيونداي المغرب.

هيونداي تتطلع إلى بيع 1500 سيارة في 2018 

 

حاوره: سعيد الطواف

كيف كان أداء هيونداي خلال السنة الماضية؟

كان أداء هيونداي مستقرا، ونسبة نمو مبيعاتنا في تناسق مع نمو السوق الإجمالي للسيارات الجديدة بالمغرب، وهدفنا خلال هذه السنة هو الرفع من مبيعاتنا، والوصول إلى عدد مبيعات يفوق 1500 سيارة من جميع الأصناف.

هل 2018، وهي سنة تنظيم معرض السيارات، ستكون أفضل من سابقتها؟

في الحقيقة، سنة تنظيم المعرض لا تعرف ارتفاعا قياسيا مقارنة بالسنة التي قبلها، لأن المبيعات طيلة أشهر السنة تكون متغيرة، بحيث ترتفع في الشهر الذي يعرف تنظيم المعرض، بينما يكون السوق في بداية السنة، أي قبل المعرض، غير نشط من حيث المبيعات لأن الزبون يكون على علم بأن هناك معرضا سينظم في شهر أبريل أو ماي، وبالتالي ستكون هناك أسعار مغرية بالنسبة للعديد من السيارات، وهو ما يجعله ينتظر إلى حين افتتاح المعرض لكي يشتري سيارته. لكن على طول السنة، يكون الطلب على السيارات تقريبا نفسه المسجل خلال السنة التي قبلها.

لكن هناك بعض السنوات، يكون فيها السوق نشطا وتحقق الشركات مبيعات أكثر؟

كانت هناك سنة 2016 حيث سجلت مبيعات جيدة، لكن لماذا؟ لأن الحكومة كانت قد أطلقت آنذاك منحة تجديد الطاكسيات، وباعتبار أن سوق سيارات الأجرة استقطب في تلك الفترة أكثر من  15 ألف سيارة جديدة فإن هذا الرقم انضاف إلى مبيعات سنة عادية، لتقفز مبيعات سنة 2016  إلى أكثر من 163 ألفا بزيادة فاقت 23 في المائة مقارنة بسنة 2015.

ما هي أهم أنشطة الشركة في بداية هذه السنة؟

هناك حدثين، أولا أعلنت “هيونداي المغرب” عن افتتاح ثاني صالة عرض لسياراتها في المدينة الحمراء. وبالتالي لدى المستورد الرسمي للعلامة الآن عنوان جديد في مراكش يتزامن افتتاحه مع تجديد كبير في منتجاته. وتمتد صالة العرض الجديدة، والتي تم افتتاحها مؤخرا بحضور عدد من المسؤولين والشخصيات العامة في المملكة، على مساحة 12000 متر مربع، عند مدخل مراكش في 118 طريق الدار البيضاء. وكان من الطبيعي لشركة HYUNDAI تعزيز وجودها في المدينة الحمراء لكونها رابع أفضل علامة تجارية للسيارات في مراكش، بنسبة نمو 32% في عام 2017، وذلك بهدف تعزيز استراتيجية القرب من زبنائها، من خلال افتتاح مجموعة من صالات العرض في معظم مدن المملكة. وكل هذه الافتتاحات ستمكن من لقاء عملاء وزبناء جدد، إضافة إلى تقديم خدمة أفضل لزبناء HYUNDAI في مختلف المناطق. وهذا التقرب يرتكز على عرض كامل من حيث مبيعات سيارات العلامة، وخدمة ما بعد البيع، وتوفر قطع الغيار بالالتزام بالمعايير الدولية للشركة المصنعة. وسيساهم “الشووروم” الجديد في خلق أكثر من 50 فرصة عمل مباشرة وخدمة ما بعد البيع بمعدات متطورة جدا، حيث تطلب هذا المشروع غلافا ماليا يبلغ 60 مليون درهم. وافتتح هذا المعرض الجديد في مراكش، المدينة المغربية الإيكولوجية بامتياز، وهو ما شكل فرصة ملائمة للعلامة لكشف سياراتها الجديدة HYUNDAI IONIQ HYBRIDE، التي يتم تسويقها حالياً في المغرب كسيارة صديقة للبيئة.

إذن الحدث الثاني هو إطلاق أول سيارة هجينة من صنع هيونداي بالسوق المغربي؟

بالفعل ، فبالموازاة مع افتتاح صالة العرض الجديدة بمراكش، أطلقنا HYUNDAI IONIQ الجديدة وهي أول سيارة في العالم التي تعرض ثلاثة أنواع من مولدات الكهرباء تحت الهيكل نفسه، والتي تتميز بتصميم إيروديناميكي، تجربة قيادة جديدة، ومجموعة من المعدات القياسية، وعرف السوق المغربي تسويق HYUNDAI IONIQ HYBRIDE ابتداء من فبراير المنصرم، بوعود جذابة مع راحة في القيادة لا مثيل لها بفضل الهدوء في الاستخدام، واستهلاك متمكن فيه، ومجموعة كبيرة من المعدات القياسية. وتتمتع سيارة IONIQ بالمحرك الجديد بأربع أسطوانات، وهو ذو حاقنة مباشرة للبنزين KAPPA 1.6 GDI، جيل جديد من المحركات يمكن من خفض استهلاك البنزين، وانبعاث ثاني أكسيد الكربون دون النقص من متعة القيادة، ولا يفوتني أن أذكر بأن التصميم الإيروديناميكي لـIONIQ فاز بالجائزة المتميزة Red Dot Design AW 2016 في فئة السيارات، ليصبح بالتالي سادس تصميم لـHYUNDAI يحصل على جائزة RED DOT في السنوات الثلاث الماضية.

ماذا يمثل لكم تتويج “غلوبل إنجن” بجائزة منتخب خدمة الزبناء لسنة 2018؟

بالفعل توج Global Engines المورد والموزع الحصري لعلامة هيونداي بالمغرب بجائزة منتخب خدمة الزبائن لسنة 2018، في صنف السيارات. وتهدف هذه الجائزة التي نظمت للمرة الأولى في المغرب إلى اختبار جودة خدمة الزبائن من طرف المقاولات المغربية في مختلف القطاعات خاصة قطاع السيارات. وفي هذا الإطار أجري 160 اختبارا للزبائن على مختلف نقاط الاتصال : رسائل الإيمايل، نداءات الهاتفية وزيارات لأزيد من 50 في المائة من شبكات التوزيع المباشر والغير مباشر لعلامة هيونداي في المغرب. وفي إطار القرب الدائم من عملائها أحدثت هيونداي قطاعا متخصصا بالكامل في العلاقة مع الزبائن، والذي وفرت له كل الوسائل والتكنولوجيات الأكثر تقدما، ليستقبل الزبائن في ورشات عصرية وجيدة التجهيز من أجل إسداء أفضل الخدمات. كما وضعت هيونداي رهن الإشارة مركزا للعلاقة مع الزبائن، الذي يعالج 2570 طلبا في الشهر، وذلك في إطار الرغبة في توفير معاملة خاصة لكل زبون من أجل إرضاء أكبر لزبائن العلامة. وبالتالي يمثل إحراز لقب “منتخب خدمة الزبون لسنة 2018” بالنسبة لهيونداي المغرب مكافأة على جميع المجهودات التي تبدلها مختلف فرق هيونداي- جلوبال إنجينز مند عدة سنوات، إضافة إلى تنفيذ إستراتيجية تندرج في إطار رؤية وثقافة مؤسسة حول الزبون.  وأخيرا فإن الفوز بعلامة “أفضل خدمة للزبون في سنة 2018” سيشكل بالنسبة لهيونداي المغرب تحديا حقيقيا في إطار مقاربتها للتحسين المتواصل لجودة خدماتها على سائر نقاط الاتصال مع الزبائن من أجل الاستمرار في عرض خدمات في مستوى منتجاتها، ومن أجل تمكين زبائن العلامة من مصادفة نفس مستوى الجودة ونفس المتطلبات على جميع المستويات في إطار تفاعلهم مع العلامة.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.