Le Club des Dirigeants يخرج إلى الوجود ويتطلع إلى خلق فرص الأعمال

في دجنبر 2017 ، تأسس LE CLUB DES DIIRIGEANTS بمبادرة من بعض القادة. ومنذ ذلك الحين ، نظم خمس اجتماعات سمحت له ببناء أسسه، ممثلة في مهامه ورؤيته وقيمه.

شبكات الأعمال هي الآن وسائل أساسية لإقامة الاتصالات والتقدم في تطوير الأعمال. حيث يمكن للقادة مضاعفة اتصالاتهم بوضوح لتوسيع شبكاتهم على المستويين الوطني والدولي.

يبسط النادي الاجتماعات واللقاءات بين الأطراف الفاعلة في النسيج الاقتصادي. ويعزز تبادل الأفكار والخبرات بين الأشخاص المتحمسين لمهنهم ويخلق فرص العمل والشراكات. وأفاد بلاغ صحافي أن الانضمام إلى CLUB DES DIRIGEANTS فرصة ممتازة لزيادة الإمكانيات التجارية لأعضائها أولاً عن طريق منح الوصول إلى:

– شبكة كبيرة من العملاء المحتملين والموردين والشركاء.

– تنظيم لقاءات B to B عالية الجودة.

– بناء الفريق والتكوين والندوات.

– الاستشارات وخدمات الدعم.

وقدم إدريس ضريف ، رئيس ومؤسس النادي، خلال ندوة صحفية بالدار البيضاء وظائف هذا الفاعل الجديد في أوساط الأعمال بالمملكة بقوله “إن ربط قادة الأعمال هو أفضل خيار لزيادة فرص العمل”.

وبالإضافة إلى كل هذه المزايا المباشرة ، فإن النادي يعد، بفضل العدد الكبير لأعضائه، مؤسسة رائدة للرأي وقوة من شأنها أن تسمح بالدفاع بشكل أفضل عن مصالح الشركات الصغيرة والمتوسطة والمقاولات الصغيرة جدا، من حيث التمويل والتغطية والتنمية.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.