بعد حليب “جودة”.. تعاونية “كوباك” تفتتح أول نقطة بيع اللحوم ومشتقاته

القليل منا يعرف أن  المنتجين لحليب “جودة” الذي أصبح ينافس حليب سنطرال بقوة منذ سنين، ينشطون في مجال آخر وهو بيع اللحوم ومشتقاتها، حيث أعلنت تعاونية كوباك، التي يوجد مقرها بتارودانت،  عن افتتاح أول نقطة بيع لتسويق المنتجات المختلفة من ماركة اللحوم الحمراء “JAYDA”، ومن بين المنتوجات المعروضة لحم الطاجين لحم الطنجية لحم البروشيت والكوتليت والكبدة والكرعين ولحم الراس والتقلية والصوصيط والكفتة والكاشير بالإضافة الى منتوجات كوباك الحليب. مشروع يمكن اعتباره كنواة لدراسة إمكانية فتح أسواق كبرى لعرض وبيع منتوجات فلاحية وغذائية ذات صنع محلي.

موقع “ليزيكو” الذي أورد الخبر قال إن تعاونية COPAG تتابع سياستها الخاصة بالاندماج الصناعي، من خلال التوجه نحو قطاع اللحوم الحمراء ومشتقاته لأنه يشكل استمرارًا منطقيًا لتطور نشاطها في تربية المواشي. ففي بداية شهر رمضان ، افتتحت التعاونية الفلاحية رسميا أول فروعها لبيع اللحوم الحمراء من أجل تسويق وبيع المنتجات المختلفة من ماركة “JAYDA”. هذا الافتتاح ، الأول من نوعه على المستوى الوطني ، تم في منطقة سطح لمدينة في تارودانت حيث قام COPAG بتطوير أعماله في مجال الذبح واللحوم. لكن على الرغم من أن هذا الافتتاح تزامن مع شهر الصيام ، فقد تم افتتاح صالة العرض مقدمًا لموظفي COPAG. وأَضاف الموقع أن التعاونية تراهن على تنويع نشاطها مستقبلا.

يشار إلى أن كوباك توفر 5800 فرصة عمل مباشرة، وأكثر من 000 50 فرصة عمل غير مباشرة، وبالنسبة للماشية، تتوفر التعاونية على 000 89 رأسا من الأبقار، بما في ذلك 000 60 بقرة حلوب تنتج ألف 280 لتر من الحليب سنويا، أما قطاع الحوامض فيتوفر على أكثر من 700 6 هكتار لإنتاج أكثر من 000 120 طن سنويا.

وتعد كوباك أول تعاونية فلاحية بالمغرب، وثاني أكبر منتج للألبان في السوق الوطني، والخامس في الصناعية الغذائية.

وجاء تأسيس التعاونية بمبادرة من فلاحين من أبناء مدينة تارودانت، برئاسة الحاج أحمد و مولاي محمد الولتيتي، لتبدأ واحدة من أهم قصص النجاح في المجال الفلاحي بالمغرب و يتعلق الأمر بتعاونية صغيرة بجنوب المملكة ضمت في بدايتها 21 فلاحا، واستطاعت الفوز بثقة بلد بأكمله.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.