تنظيم الأبواب المفتوحة حول فرص الاستثمار في تربية الأحياء البحرية بجهة الشرق

نظمت الوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء البحرية أيام 3، 4 و 5 يوليوز الجاري بوجدة، بالناظور وبالدريوش، أياما تواصلية حول فرص الاستثمار في تربية الأحياء البحرية في هذه الجهة.

وتم تنظيم هذه التظاهرات الثلاث، وفقا لبلا صحافي، عقب إطلاق الوكالة لطلبات إبداء الاهتمام يوم 12 أبريل 2018، وذلك بهدف تفعيل مخطط تربية الأحياء البحرية بهذه الجهة من خلال دعوة المستثمرين و المقاولين الشباب لتطوير مشاريعهم في هذا النشاط الكفيل بخلق فرص الشغل وإحداث سلسلة إنتاج ذات قيمة مضافة عالية.

سلّطت هذه الأيام التواصلية الأضواء على فرص الاستثمار في مجال تربية الأحياء البحرية بالجهة التي تتوفر على إمكانيات ومؤهلات هامة، وذلك من خلال ورشات مؤطرة من طرف ممثلي الوكالة وشركاؤها الذين تم تعبئتهم للاستفادة من خبراتهم ومعارفهم المهنية.

وبالتالي، تمكن المستثمرون والمقاولون الشباب المهتمون بهذا المجال من الحصول بشكل مباشر، على المعلومات التي تخص جميع الإجراءات الإدارية والقانونية والتقنية والاقتصادية المتعلقة بمراحل عملية إنشاء مشروع لتربية الأحياء البحرية، و كذا مناسبة لتعرف على الإمكانيات الحقيقية لتربية الأحياء البحرية في المنطقة.

تجدر الإشارة، إلى أن جهة الشرق لديها مؤهلات مهمة لتربية الأحياء البحرية تم تقديرها ب 1465 هكتارا تضم ما لا يقل عن 65 وحدة إنتاج بحرية لتربية الاسماك والصدفيات و زراعة الطحالب، وهو المعطى الذي يعكس الرغبة في جعل تربية الأحياء البحرية أحد أعمدة اقتصاد الجهة.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.