آخر الأخبارأخبار الماركاتتكنولوجياتسلايدر

“دل تكنولوجيز” تحتفل بالعام الأول كأضخم شركة تكنولوجيا مدارة في القطاع الخاص في العالم

تحتفل “دل تكنولوجيز“، أكبر شركة تكنولوجيا مدارة في القطاع الخاص في العالم، بالذكرى السنوية الأولى على تأسيس كيانها الراسخ من خلال الاندماج التاريخي لشركتي “دل” و”إي إم سي”. وخلال عامها الأول، شكّلت الشركة قوة مبيعات موحدة لكل من علامتي “دل” و”إي إم سي” التجارية وأنشأت قناة مبيعات “دل تكنولوجيز” بحجم 35 مليار دولار أمريكي وبرنامج قنوات البيع العالمي الذي تم من خلاله إضافة 10.000 عميل تجاري جديد إلى قاعدة عملاء “دل إي إم سي”. وبالإضافة لذلك شهدت “دل إي إم سي” نموا ملفتاً في الإيرادات (ضعف النسب التاريخية تقريباً) الناتجة عن التغلغل في الأسواق والقطاعات غير المستغلة[1] سابقاً من قبل الشركتين وذلك للنصف الأول من العام 2017، مدعومة بالبيع المتبادل للخوادم وحلول التخزين وخدمة العملاء والبنى التحتية المتقاربة.

وحققت “دل تكنولوجيز” هذه الإنجازات البارزة في الوقت الذي قامت بسداد ما يقارب 9.5 مليار دولار أمريكي[2] من الديون واستكمال ثلاثة مراحلة رئيسية من عملية الاستحواذ والدمج بسرعة فائقة ومواصلة الاستثمار بقوة في التقنيات الأكثر ابتكارا للعملاء. وكدليل على زخم الأداء المتميز للشركة في وقت مبكر من عملية الدمج، كشف استطلاع جديد مستقل أجرته “IDC” بأن 91% من العملاء المستطلعين حول العالم[3] يعتقدون بأن “دل” و”إي إم سي” قد حققتا الوعود التي أطلقتها قبل الدمج.

كما أعلنت “دل تكنولوجيز” بأن “جنرال إلكتريك” “GE”، أكبر شركة صناعية رقمية في العالم، قد أبرمت اتفاقية التزام متعددة السنوات لاستخدام البنية التحتية لشركة “دل” وحلول الحوسبة للمستخدمين النهائيين لدعم جهود التحول الرقمي المستمرة في “جنرال إلكتريك”. وبموجب هذه الاتفاقية، تصبح شركة “دل” المزود الأساسي لحلول البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات لشركة “جنرال إلكتريك”. وتعتبر هذه الصفقة واحدة من أكبر العقود غير الحكومية في تاريخ “دل تكنولوجيز” و”دل” و”إي إم سي”.

كما ستقوم شركة “دل تكنولوجيز” بإصدار تقريرها السنوي للعملاء، والذي يوضح كيف أن الشركة قد ساعدت العملاء في العام الماضي على الاستفادة من الفرص والإمكانات المتاحة في المستقبل الرقمي.

وقال مايكل دل، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “دل تكنولوجيز”، “لقد تمكنا من وضع معايير مرجعية جديدة وتخطي نطاق توقعاتنا.” وأضاف، “خلال العام الماضي، قطعنا أشواطاً بعيدة في تلبية احتياجات عملائنا، بما فيهم الهيئات الحكومية والشركات الصغيرة سريعة النمو بالإضافة إلى العديد من كبرى الشركات العالمية التي ترى في دل تكنولوجيز الشريك الاستراتيجي الأكثر أهمية بالنسبة لها. وهذه ليست سوى البداية.”

[1]  أسواق “إي إم سي” التي كان حضور شركة “دل” فيها في السابق معدوماً أو ضئيلاً وأسواق “دل” التي كان حضور شركة “إي إم سي” فيها في السابق معدوماً أو ضئيلاً.

[2]  كما في 7 سبتمبر 2017، سددت الشركة ما يقارب 9.5 مليار دولار أمريكي من إجمالي الديون باستثناء الديون ذات العلاقة بـهيئة الخدمات المالية “DFS”.

[3]  تقرير اندماج “دل” مع “إي إم سي” الصادر عن “IDC“: تصورات العملاء والشركاء في الذكرى السنوية الأولى، مستند رقم: #US43024617، سبتمبر 2017.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى