فندق لينكولن: هل هي بداية النهاية؟

ربما سيحسم مصير فندق لينكولن قريبا، فالظاهر أن السلطات العمومية تعتزم الإسراع في ذلك. حيث قامت الوكالة الحضرية بإصدار طلب التعبير عن الاهتمام لاختيار المستثمر الذي سيقوم بإعادة تهيئة و ترميم و تسيير الفندق المعلمة. نوع من عملية إنقاذ مشتركة بين القطاعين العام والخاص.
و في هذا الإطار سيقام اجتماع يوم 7 دجنبر 2016 لتقديم المشروع أمام المستثمرين و المنعشين، تليها زيارة ميدانية للموقع.
لكن ماذا سيقع لو لم يعبر أي مستثمر عن اهتمامه؟!

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.