آخر الأخبارسلايدرسياحة و أسفار

منتجع Sofitel Tamouda Bay يجهز حماماته على يد Grohe

حمامات منتجع Sofitel Tamouda Bay ستجهز بمنتجات العلامة الألمانية المرموقة Grohe. و ذلك في إطار اتفاق بين سلسلة الفنادق الفرنسية و المصنع الألماني و GM Architects المتخصص في التصاميم الداخلية، من أجل تجهيز الفندق الفاخر من فئة خمس نجوم في المديق، حسب بلاغ من Grohe توصلت به كونسونيوز.

ويضيف البلاغ: “قد تمّ تجهيز الفندق بمجموعة منتجات “غروهي” تم اختيارها بعناية من الأكسسوارات ورشاشات الاستحمام والأواني النحاسية، لتقدم حمّامات الأحلام وتكمّل كل غرفة بشكل يتيح للنزلاء فرصة اختبار الشعور بالرفاهية. تجمع تتشكيلة منتجات “غروهي” بين التكنولوجيا المتفوقة وخيارات التصميم الفخمة مثل خلاطات المغاسل من مجموعة Atrio المزوّدة بتكنولوجيا SilkMove® التي تتيح دقة في التحكّم من دون جهد وتعاملاً أسلس يوفر الراحة لمدى الحياة. أما رشاشات الاستحمام اليدوية من مجموعة Euphoria فتقدم تجربة استحمام لا مثيل له”.

” أما مجموعة أكسسوارات Atrio الفريدة من “غروهي” لتزيين الحمامات، فتشعّ جاذبية دائمة وتعكس نقاء تصميم باوهاوس وصدقه. وتم تجهيز الحمامات بتقنية Skate Air المتطورة للتنظيف المصمّمة خصيصاً لتوفير المياه لعملية تدفّق واحدة أو مزدوجة مع كبسة للبدء والتوقف. كما تمّ تجهيز جميع المنتجات بأحدث تقنيات “غروهي” لتوفير تجربة استحمام لا تضاهى تحوّل حمامات سوفيتيل إلى ملاذ للاسترخاء واستعادة النشاط”.

“تجدر الإشارة أن منتجع سوفيتل في تمودة باي صمّمته شركة GM Architects للمهندس المعماري جلال محمود، وتم تنفيذه بالتعاون مع أنور الحاج، رندة شاهين، المهندسة المعمارية الرئيسية ميشلين أبو زيدان ومهندسي المشروع عزيز عنيد، زينة خدّاج ومها أبو خير. أما الدافع الأكبر وراء هذا العمل الجبار فكانت المراجع الثقافية لشمال المغرب التي عمد فريق العمل إلى إعادة صياغتها بلغة معاصرة. فجوهر المشروع كان الدمج بين الشواطئ المتقابلة على ضفتي البحر الأبيض المتوسط: عالم الريفيرا الفرنسية بفنّها المعاصر وروعتها من جهة ونمط الحياة المغربية الأصيلة بحرفها التقليدية الفتّانة من جهة أخرى”.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى