فون غروب: 38 نشاطا تطوعيا ناجحا في 2018 بالعديد من البلدان في إفريقيا

خلال 2018، تفاعل أكثر من 1500 من الموظفين المتطوعين، من 3 بلدان، من ضمنها المغرب، جنبا إلى جنب مع فون غروب، من خلال شبكتها المجتمعية Phonedation ،لصالح الساكنة التي تعاني من صعوبات، وخصوصا الأطفال. وقد قارب معدل المشاركة بالنسبة للموظفين في المجموعة الـ %25. استطاعت Phonedation ،الشبكة المهتمة بتحديات التنمية البشرية والمستدامة، الرفع من بصمتها التضامنية من خلال التعاون مع الموظفين، وخاصة بالشراكة مع العديد من الجمعيات حيث يقدم الموظفون المتطوعون يد المساعدة. تنظيم يوم ترفيهي للأطفال المصابين بالتوحد، شراء وتوزيع الكتب واللوازم المدرسية لتلاميذ الأسر المحرومة، تحسيس الأطفال بصحة الفم والأسنان، بناء فصل دراسي في مدرسة ليست لها قدرة استيعابية كافية، تنظيم يوم للإدماج المهني للشباب من ذوي الاحتياجات الخاصة… هذه الأمثلة هي شهادات متعددة من الإجراءات والأنشطة المنجزة من خلال الشبكة والتي أصبحت ممكنة من خلال إشراك الموظفين في دعم قضايا التضامن.

كما أن اللجنة المديرية لـ “فون غروب”، لم تفوت نداء التطوع المواطن. حيث قدمت الأطر المسيرة، من جانبها، الدعم للسكان الذين يعانون من الإقصاء أو الإعاقة، وساعدت في حماية البيئة، إلى جانب التحسيس بالمخاطر المرتبطة بالصحة.

ورحب عثمان السراج، المدير العام لـ فون غروب، بالمساهمة التي قدمها الموظفون من أجل رفاهية المجتمعات المدعومة، حيث صرح: “نحن فخورون بنتائج هذه السنة، التي تميزت بلحظات رائعة من المشاركة والتواصل بين الموظفين. على الرغم من ذلك، فإننا ندرك أنه لا يزال هناك الكثير ما يجب القيام به. ولأننا مؤسسة ملتزمة، يجب علينا الإسهام في التأثير بشكل مستدام وإيجابي على نظامنا البيئي”. رغم أن هذا الالتزام قد بدأ من المغرب، فقد تمكنت فون غروب من تصدير هذا النموذج إلى البلدان التي تتواجد بها، مثل إفريقيا جنوب الصحراء، حيث تقوم فون غروب بتوسيع فروعها بطريقة أكثر حزماً . وقد نجحت السنغال وكوت ديفوار في إنشاء تكوين اجتماعي يتطور باستمرار. “

نركز على أن يشارك جميع موظفينا، أينما وجدوا، في قيم فون غروب. كما أن الموظفين السنغاليين والإيفواريين مستعدون لمنح وقتهم من أجل تحسين حياة السكان المحليين الذين يواجهون صعوبات. فنحن بدورنا، نشجعهم على ذلك ونمنحهم نفس الوسائل المتاحة لموظفينا المغاربة حتى يمكنهم ترك بصماتهم في بلدهم. نحن فخورون بتفاعلهم المستمر والمتزايد خلال كل عمل أو نشاط “، تضيف سناء بنشقرون، المديرة التنفيذية المسؤولة عن رأس المال البشري والاتصال لدى فون غروب.

وفي تصريحها، تؤكد بنشقرون أيضا أنه في سنة 2019 ،تهدف فون غروب إلى “وضع بصمة دائمة” مع تحقيق مشاركة أزيد من 25 ٪من مجموع الموظفين. rin

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.