آخر الأخبارتكوين و عملسلايدر

الدورة السادسة لمهرجان إفران للفلك من تنظيم جامعة الأخوين

تحتضن مدينة افران الدورة السادسة لمهرجان إفران للفلك من 7 إلى 8 يوليوز  2017 تحت شعار ” الفلك في التراث المغربي ” . هذا المهرجان السنوي من تنظيم  جامعة الأخوين بشراكة مع جمعيات من المجتمع المدني.

 ويعد مهرجان إفران للفلك حدثا ثقافيا وعلميا  بامتياز يتم خلاله ادراج انشطة متعددة ومتنوعة من محاضرات وندوات حول علوم الفضاء ، رصد السماء والاستمتاع بنجومها، معارض، ورشات للأطفال..  ويعتبر المهرجان من ابرز انشطة الترفيه العلمي في المنطقة و منبرا للشباب لتشارك الثقافة العلمية.

يشمل مهرجان هذه السنة فقرات متعددة ومتنوعة للعموم من محاضرات وندوات حول تاريخ علم الفلك والآلات الفلكية القديمة بالمملكة المغربية و نقاشات حول علم الفلك في المغرب وعلاقته بعلم التوقيت والأهلة. كما ستدرج محاضرة للعموم تربط الحاضر بالمستقبل حول إمكانية الحياة خارج الأرض وخارج المجموعة الشمسية. وستنظم فقرات خاصة بالأطفال لتمكينهم من اكتشاف علم الفلك عبر صبحيات فلكية تتضمن ورشات مؤطرة ، ومعارض، ومشاهدة بواسطة المقراب، واكتشاف سماء الليل عبر القبة السماوية (Planétarium)

سيحضر مهرجان هذه السنة مجموعة من الفلكيين المغاربة المتميزين من أجل تبادل الخبرات العلمية في علوم الفضاء مع الحضور، وتحبيب العلوم للناشئة وتشجيع الشباب لتطوير معارفهم في هذا المجال. هذا المهرجان سيكون ايضا مناسبة لتكريم عددا من الفلكيين المغاربة، تقديرا لهم على إسهاماتهم العلمية والثقافية في مجال علم الفلك واعترافا لمجهوداتهم  في نشرهذا العلم بالمملكة المغربية. ابرز الفلكيين المحتفى بهم هذه السنة هم: الأستاذ محمد زين العابدين الحسيني، أستاذ التاريخ العسكري المغربي بجميع الأكاديميات والكليات العسكرية العليا بالمغرب والمعهد الملكي للإدارة الترابية، و السيد محمد عبد الاله بلغازي، خبير مغربي في التراث الإثنوغرافي ومؤسس وأمين متاحف بلغازي.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى