آخر الأخبارأخبار الماركاتسلايدرسياحة و أسفار

ينظم المكتب الوطني المغربي للسياحة منتدى للتعاون السياحي بين المغرب والصين

ينظم المكتب الوطني المغربي للسياحة، خلال الفترة ما بين 31 يناير و 03  فبراير 2018، الدورة الاولى من المنتدى المغربي الصيني للتعاون السياحي، بمشاركة 200 من المهنيين الصينيين والمغاربة.

في إطار اتفاقية التعاون الثنائي في الميدان السياحي الموقعة بين المغرب وجمهورية الصين الشعبية سنة 2016، ينظم المكتب الوطني المغربي للسياحة، بالتعاون مع الاتحاد العالمي للمدن السياحية، الدورة الأولى من المنتدى السياحي المغربي الصيني بمدينة الدارالبيضاء من 31 يناير إلى 03 فبراير 2018. ويهدف هذا المنتدى إلى استعراض مقومات الصين السياحية في السوق المغربية، و إلى تبادل الخبرات والتجارب بين المؤسسات و الجهات العاملة في مجال السياحة في البلدين، وذلك ضمن سلسلة ورشات عمل من المقرر تنظيمها طيلة أيام أشغال المنتدى.

ويهدف هذا المنتدى، الذي أطلقه المكتب الوطني المغربي للسياحة، بالتعاون مع الاتحاد العالمي للمدن السياحية، إلى تعزيز التعاون السياحي بين الصين والمغرب، وتسليط الضوء على المميزات السياحية لكلا البلدين،و البحث عن الفرص الاستثمارية المتاحة فيهما.

وفي الوقت الراهن، تزايد الطلب الصيني على السياحة في المغرب، لكن حصة السوق المغربية لا تزال منخفضة مقارنة بالوجهات الأجنبية الأخرى، على الرغم من التطور السنوي لعدد السياح الصينيين البالغ نحو 58٪. إن قلة الرحلات الجوية نحو المغرب تعد من العقبات الرئيسية أمام هذا التطور.

لكن التوقعات لعام 2020 تلوح بقدر من الامل نظرا للعودة الإيجابية للسائحين الصينيين. إذ أعرب أكثر من 80٪ من السياح الصينيين عن رضاهم التام عن تجربتهم السياحية بالمغرب، سواء من حيث الضيافة والخدمات وعروض الترفيه والتنشيط.

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى