أفيتو تكشف عن وظائف جديدة مبتكرة من أجل تجربة أفضل لمستعمليه

أعلنت أفيتو، الشركة الرائدة بمجال الإعلانات الصغيرة بالمغرب، عن طرحها ل3 وظائف جديدة، تسعى من خلالها إلى تسهيل المعاملات ما بين المشترين والبائعين المغاربة على منصتها.

تتوفر أفيتو على أزيد من 30.000 إعلان جديد مودع لديها كل يوم، مع نسبة زيارة شهرية ل 6 ملايين زائر وحيد (أي بمعدل زائر واحد من كل ثلاث مواطنين مغربيين ). وهذا التدفق المكثف للمعطيات يتطلب تعبئة شاملة لمجموع الكفاءات والمستخدمين بالمنصة  لتلبية متطلبات وحاجيات مستعمليها. ولأجل كل ذلك، تعتمد أفيتو على فريق “منتوج وتكنولوجيا” المتكون من أزيد من 60 شخصا، في أفق تطوير وظائف جديدة لتجويد تجربة المستعملين والارتقاء بها نحو الأفضل. وهذا ما أهَّل الشركة لإدخال تعديلات وتحسينات هامة برسم هذه السنة بغية تيسير استعمال هذه المنصة في أحسن الظروف.

من الوظائف الأكثر إقبالا من لدن رواد الأنترنت هي وظيفة الشاط. وهذا ما وضع أفيتو أمام واحد من التحديات الرئيسية متمثلا في ضرورة العمل المستمر على تسهيل المبادلات ما بين المشترين والبائعين. لحد الآن، تتم هذه المبادلات سواء عبر الهاتف، البريد الإلكتروني أو عبر الرسائل القصيرة، أي خارج المنصة. إلا أن بعض الزبائن يتحفظون في الإدلاء بأرقامهم الهاتفية، وهو الشيء الذي يقلص من عدد الاتصالات الواردة عليهم. وسعيا منها لتسهيل الاتصال وتسريع وتيرة إنجاز المعاملة، أفيتو تبادر اليوم إلى إطلاق خدمة الشاط، خدمة الرسائل الفورية التي تمكن المشترين والبائعين من التواصل فيما بينهم مباشرة على المنصة وتبادل كافة المعلومات الضرورية قبل اتخاذ القرار وعقد اللقاء. خدمة الشاط تتيح إمكانية بعث الرسائل، الصور، الفيديوهات وباقي الوثائق المتعلقة بالمنتوج. وبهذا، أصبح بإمكان المشتري طلب المزيد من المعلومات الخاصة بالمنتوج الذي يسترعي باهتمامه، وبالتالي سيصبح قادرا أكثر على اتخاذ القرار المناسب في ظرف وجيز.  خدمة الشاط أصبحت متوفرة اليوم بموقع أفيتو وعلى تطبيق أندرويد انطلاقا من شهر أكتوبر الماضي.

هاجس تأمين المعطيات والاحتفاظ بالمعطيات الشخصية أضحى واحدا من الأمور الأساسية التي تحدو بالشركة إلى إدخال بعض التحسينات على المنصة وتحسيينها. في نفس الاتجاه، أطلقت أفيتو خدمة التحقق من الأرقام الهاتفية الخاصة بالبائعين. هذه الوظيفة متوفرة على تطبيق أندرويد وعلى الويب، وهي تمكن من التحقق والتأكد من الأرقام الهاتفية للبائعين لحظة إدراجهم لإعلاناتهم أو لحظة إنشائهم لحساب خاص بهم على المنصة.

عقب التأكد من الرقم الهاتفي يتلقى البائع شارة خاصة بإعلانه، تؤكد صحة الرقم الهاتفي المدلى به، الشيء الذي يطمئن المشترين، بما أنه أصبح بإمكانهم التعرف بسهولة على هوية البائع. كما تشكل هذه الشارة امتيازا بالنسبة للبائع يمكنه من تلقي المزيد من الاتصالات من لدن المشترين المحتملين.

في الأخير، ودائما في إطار السعي لتسهيل استعمال منصتها واستجابة لطلبات عدد كبير من المستعملين، بادرت أفيتو إلى إطلاق النسخة العربية لتطبيقها. وتعد هذه الوظيفة أمرا حاسما وأساسيا بالبلدان الناطقة باللغة العربية، بحيث ستتيح  وبدون شك إمكانية البحث واستعمال التطبيق من طرف الساكنة المحلية. وقد تجسد ذلك من خلال النجاح الفوري الذي حققته هذه العملية لدى أزيد من 30% من مستعملي أفيتو.

يشار إلى أن هذه الوظائف قد جاءت لمواكبة ميولات الاستهلاك العالمي، المتميز بالاستعمال المتزايد للهواتف الذكية. وقد شهدت أفيتو ارتفاعا ملموسا خلال السنوات الأخيرة في نسبة استعمالها الهاتف النقال. كما تم تحميل تطبيق الأندرويد لأفيتو لأزيد من 5.000.000 مرة غداة الإطلاق الأول للموقع في سنة 2012. كما حصل الموقع على نقطة 4.3/5 الممنوحة من طرف أزيد من 100.000 فرد، علما أنه يشهد نسبة احتفاظ أسبوعية للمستعملين بنسبة  43% وإضافة إلى ذلك، يمثل الهاتف النقال اليوم   88%من مجموع استعمالات موقع أفيتو موزعة ما بين نسخة الويب النقال (44%) وعلى تطبيقات أندرويد وios (44%.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.