آخر الأخبارأخبار الماركاتتكنولوجياتسلايدر

قمة “هواوي كلاود ” للشرق الأوسط وإفريقيا تشجع الابتكار عن طريق الخدمات

انعقدت قمة “هواوي كلاود ” للشرق الأوسط وإفريقيا بدبي خلال يومي 28 و29 مارس 2022. وجمع هذا الحدث، الذي تمحورت أشغاله حول موضوع « تشجيع الابتكار عن طريق الخدمات »، أكثر من 1000 من المسؤولين الحكوميين وممثلين الزبناء وخبراء القطاع في الشرق الأوسط وإفريقيا. وناقش المشاركون مختلف الوسائل الكفيلة بأن تمكن الحوسبة السحابية من خدمة مختلف القطاعات وجعلها تتقدم، مثل الخدمات العمومية، المالية، متعهدي الاتصالات، وسائل الإعلام،التجارة الإلكترونية وألعاب الفيديو.

وفي كلمة تقديمية استعرض تشانغ بينغ آن، نائب الرئيس التنفيذي لهواوي والمدير العام لهواوي للحوسبة السحابية، رؤية « هواوي كلاود »، والمتمثلة في خلق أسس عالم ذكي بفضل الحضور الكلي للحوسبة السحابية والذكاء الصناعي. كما قدم شروح مفصلة حول الكيفية التي تشجع بها هواوي الابتكار عن طريق الخدمات الرقمية.

وحسب تشانغ بينغ آن، فإن 170 دولة قد نشرت استراتيجيتها الرقمية الوطنية. وفي عالم ما بعد الجائحة، تشكل عودة الانتعاش الاقتصادي والتنمية المرتكزتان على مستويات منخفضة من انبعاث غاز الكاربون المحركين الرئيسيين للتحول الرقمي، وفقا للمنظمات الدولية. حاليا، نشهد نشاطا مطردا للبحث في العديد من القطاعات، كالقطاعات الحكومية والنقل والمالية والتعليم والأنترنيت.

وترى “هواوي كلاود ” أن سر انتقال رقمي ناجح يكمن في اعتماد مقاربة رقمية وسحابية بالكامل، والتي تمكن من تشجيع الابتكار عن طريق الخدمات. وترتكز هذه المقاربة على ثلاث دعامات:

· البنية التحتية كخدمة: مرتكزة على مراكز المعطيات وشبكات تسريع هواوي كلود، تُزود الشركة شبكة عالمية موفرة تجربة منسجمة ومتاحة بشكل سريع. وفيما يخص الانتشار المحلي، أطلقت هواوي كلاود منطقة توفر في جنوب إفريقيا وأبي ظبي. إلى حدود اليوم، تستغل هواوي كلاود وشركائها 65 منطقة توفر في 27 مجال جغرافي، مانحة بذلك خدمات محلية واسعة للزبناء في أكثر من 179 دولة وجهة.

· التكنولوجيا كخدمة: يوجد الابتكار في صلب تنافسية المقاولات تواصل هواوي كلاود تجسيد إنجازات أكثر من 100000 مهندس لدى هواوي، واستثمار عشرات المليارات من الدولارات كل سنة في البحث التنمية، ومنح خدمات السحابة للزبناء والشركاء والمطورين من مختلف القطاعات. وأنشأت هواوي كلاود أربع قنوات لمساعدة المطورين في العالم أجمع على الأوتوماتيكية الكاملة لتطبيقاتهم، وهي على التواليDevCloud لمطوري التطبيقات، و MetaStudio لمطوري المحتوى الرقمي، و ModelArts لمطوري الذكاء الاصطناعي، وحكامة المعطيات للتطوير المُسَيَّر.

· الخبرة كخدمة : أطلقت هواوي كلاود MacroVerse aPaaS من أجل إدماج التجربة الجماعية لهواوي وشركائها في الواجهات والأدوات المحمولة بهدف ملائمة الابتكار مع كافة السيناريوهات. حاليا يشمل MacroVerse aPaaS أكثر من 50 من خدمات كلاود ، 128 حزمة و20000 واجهة لبرمجة التطبيقات (API)، ممكنة من تسريع التحول الرقمي في العالم أجمع. في السنة الماضية، اقترحت هواوي كلاود تعاونا بين “هواوي كلاود ” و”هواوي كلاود الجوال”. ويمكن التكامل العميق بين البنية التحتية السحابية والمنظومة الصناعية للتطبيقات الجوالة من توحيد المصلحتين السالفة الذكر وأيضا تجربة الزبناء والشركاء. مستقبلا، ستواصل هواوي كلاود تعزيز دعمها للمقاولات الناشئة ومقاولات الخدمات الالتفافية (OTT)، سواء في الشرق الأوسط أم في إفريقيا. ويستفيد نمو المقاولات بشكل كلي من قوة هواوي كلاود في مجال التعاون السحابي، بفضل الابتكار المستمر والخدمات المحلية والمنظومات الصناعية المزدهرة.

وحسب تشانغ بينغ آن، فإن حضور هواوي في الشرق الأوسط وإفريقيا يمتد إلى أكثر من 20 سنة، موفرة بنية تحتية مفتوحة، مرنة وآمنة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الشيء الذي مكن من تقليص الهوة الرقمية لفائدة أزيد من 3500 مقاولة وأكثر من 1.2 مليون شخص في هاذين المجالين الجغرافيين.

زيادة على ذلك، تعمل هواوي كلاود إفريقيا مع الجامعات المحلية بغرض تكوين الطلبة في مجال كلاود. كما تنظم المجموعة أيضا دورات تكوينية منتظمة ودروس للمطورين وتكوينات تأهيلية لمساعدة المواهب المحلية على اكتساب الخبرة بشكل سريع.

« في غضون العقد المقبل، ستعزز هواوي كلاود بناء البنيات التحتية للسحابة العمومية في الشرق الأوسط وإفريقيا »، يقول ستيفن يي، رئيس هواوي لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا. واضاف في نفس الوقت «أعتقد جازما أن على كل بلد أن يقوم ببناء سحابته الخاصة لمواجهة المجهول والتحديات».

ستواصل هواوي الالتزام بالحياد التكنولوجي والعمل كشريك تكنولوجي موثوق بهدف مساعدة الدول على بناء المستقبل الرقمي على قاعدة صلبة. ويشمل هذا تعزيز البنية التحتية السحابية، وثقافة المهارات المحلية وخلق المنظومات البيئية الرقمية.

« اليوم، هواوي كلاود أكثر ثقة من أي وقت مضى بصدد تطوير العلاقات مع شركائها وزبنائها في الشرق الأوسط وإفريقيا بغرض تسريع التحول الرقمي في كافة الصناعات »، يقول تشانغ بينغ آن، مضيفا « تصبو هواوي كلاود إلى العمل مع الزبناء والشركاء من أجل تعميق التحول الرقمي للصناعات. لنشيد أسس كلاود من أجل عالم ذكي، عالم يعتمد على كلاود والذكاء الصناعي في كافة القطاعات ».

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى