“سوبر سيرام” تحتفل بمرور 50 سنة على إطلاق أنشطتها

تحتفل سوبر سيرام، الرائدة في قطاع السيراميك بالمغرب، والتابعة لمجموعة يينا القابضة، بالذكرى الخمسين على الإطلاق الرسمي لأنشطتها، التي بدأت بالقنيطرة سنة 1968. وتمكنت الشركة بعد مرور نصف قرن، من مضاعفة طاقتها الإنتاجية اليومية بـ 120 مرة، لتبلغ 120 ألف متر مربع يوميا، ما جعل حصتها في سوق هذا القطاع تصل اليوم إلى حوالي 50 في المائة.
سوبر سيرام المصنفة ضمن أفضل 20 شركة منتجة للسيراميك في العالم، ومن بين أكبر عشر شركات للبناء والأشغال العمومية في المغرب، لا تعتبر فحسب أكبر مشغل في سوق السيراميك، حيث يبلغ عدد موظفيها 1850 موظفًا موزعين على 4 وحدات، ولكنها كذلك تمثل الشركة التي تستثمر أكثر في مجال نشاطها: منذ عام 1999، قامت سوبر سيرام في إطار استراتيجيتها الطموحة بضخ ملياري درهم لتحديث معدات الإنتاج الخاصة بها، والبحث عن عمليات تصنيع جديدة، وتطوير البنية التحتية أو افتتاح الوحدات الصناعية وصالات العرض.
نموذج للنمو المستدام
ولضمان تزويدها بالغاز الطبيعي انطلاقا من القنيطرة، استثمرت المقاولة 100 مليون درهم لإنشاء خط أنابيب الغاز بطول سبعين كيلومتراً واستبدال منشآتها للإمدادات. وعلاوة على ذلك، استثمرت سوبر سيرام بشكل كبير في مجال المسؤولية الاجتماعية للمقاولة، وحصلت على خمس شهادات دولية
(ISO 9001 ISO 14001، OHSAS 18001، ISO 50001 ، ، و NM ISO 13006)، كما اعتمدت نظاما معترفا به لتدبير الطاقة وتجهيز مصانعها بأنظمة إعادة التدوير ومعالجة المياه.
إن التزام سوبر سيرام بالحفاظ على تنافسية سليمة ومستدامة هو مصدر دينامية النمو الإيجابي للشركة. فعلى امتداد السنوات الأربع الماضية، حققت الشركة رقم معاملات تراكمي يزيد عن 5 ملايير درهم، مع ريادة تتأكد أيضًا في البحث والتطوير: منذ إنشائها، طورت سوبر سيرام أكثر من 20 ألف نموذج. كما بلورت الشركة تكنولوجية فائقة التطور، والديكور الرقمي، وهو ما أهلها لتصبح فاعلا رئيسيا للابتكار في قطاع السيراميك في أفريقيا وعبر العالم.
ثلاث مشاريع جديدة رمزية
ويتزامن الاحتفال بالذكرى الخمسين، على إطلاق أنشطة سوبر سيرام، مع الإعلان عن 3 مشاريع رئيسية. المشروع الأول يتعلق باستثمار مخطط له بغلاف مالي يبلغ 300 مليون درهم لتشييد المصنع الخامس للإنتاج بداية 2019. ومن شأن هذه الوحدة إحداث 500 منصب شغل مباشر و300 فرصة شغل غير مباشرة.
المشروع الثاني المعلن عنه بمناسبة هذه الذكرى، يهم إحداث تكوين مهني سنوي خاص بتقنيات التبليط والابتكارات المرتبطة بهذا المجال. وتم يومي 16 و17 نونبر، تنظيم دورة أولى بالدار البيضاء وأشرف عليها مهنيون أوروبيون. واستفاد من هذا التكوين عدد كبير من محترفي التبليط الذين حصلوا على شهادات للخبرة معترف بها عالميا. وستعمل سوبر سيرام على تجديد هذا التكوين سنويا، كما تعتزم إحداث مدرسة خاصة بهذه العملية.
وأخيراً، تواصل المقاولة التزامها إزاء الأجيال القادمة وتعلن عن إطلاق إنتاج الاختراعATTICOOL: المصنوع من السيراميك والمدعوم بألواح شمسية، ويتعلق الأمر ببديل للثلاجات صديق للبيئة صممه محمد عطي، شاب تخرج من أكاديمية الفنون التقليدية في الدار البيضاء، الذي أنجز مشروعه لإنهاء دراسته في سوبر سيرام. وقامت الشركة بتصميم ورشة عمل مخصصة لتصنيع ثلاجات ATTICOOL إلى جانب تعبئة موارد بشرية ومعدات مخصصة لإطلاق إنتاجها. ويتضمن الدعم المقدم لهذا المقاول الشاب، أيضا، شقا تجاريًا، حيث سيتم توزيع حلول ATTICOOL عبر شبكة أسواق السلام.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.