آخر الأخبارأخبار الماركاتتكوين و عملسلايدر

توقيع اتفاقية شراكة بين شركة أكسا للخدمات المغرب والمدرسة المغربية لعلوم الهندسة EMSI

وقعت كل من أكسا للخدمات المغرب والمدرسة المغربية لعلوم الهندسة على اتفاقية شراكة من أجل تطوير تعاونهما لتعزيز دعم ومواكبة خريجي المدرسة.

تهدف هذه الشراكة إلى تعزيز الروابط بين التعليم العالي وسوق الشغل في مجالات التعليم الأساسي، والتدريب المستمر والتوظيف، وذلك في إطار تنمية المهارات وتعزيز البحث في المجالات ذات الاهتمام المشترك. والهدف من ذلك تعزيز الإدماج المهني لخريجيEMSI سواء عن طريق التدريب أو من خلال التوظيف في الشركة.

في هذا الإطار، ستسمح هذه الشراكة لمؤسسة EMSI بالاستفادة من خبرات موظفي شركة أكسا للخدمات المغرب في مختلف المجالات، من أجل إثراء المناهج الدراسية لطلابها.

“نحن سعداء بتوقيعنا على هذا الاتفاق مع شركة AXA، هذه الشراكة ستمكن من تحسين فرص العمل لخريجي هذه المؤسسة، التي هي أول مجموعة خاصة للتعليم العالي في المغرب وعضو في شبكة Honoris United Universities ” ، يؤكد الدكتور كريم العلمي، المدير العام للمؤسسة.

بالنسبة لشركة أكسا للخدمات، فهي شراكة مربحة للجميع، وفق ما أعلنه المدير العام لشركة أكسا للخدمات المغرب، السيد إيريك بيرجي ” تمثل لنا هذه الفرصة قدرة على الإلمام بمجالات التدريس والتدريب بشكل أفضل والاندماج أكثر في التعليم العالي في المغرب؛ وبهذا، سنزيد من قدراتنا على التوظيف، وبالإضافة إلى ذلك، وهذا هو هدفنا، سنجعل للدورات التدريبية أثرا دوليا أكبر إلى حد ما، من أجل تعزيز إمكانية توظيف الشباب المغاربة.”

ومن جانبه، يعد السيد برتراند غولاندو، مدير الموارد البشرية بتوفير الكثير من الدعم لكل للبنى الأساسية على مختلف المستويات: “أنا سعيد بشكل خاص بهذا الاتفاق مع المدرسة المغربية لعلوم المهندسين لأنه لن يسمح فقط للطلاب باكتشاف عالم التأمين من خلال شعبتين تهمنا بشكل خاص: علوم الحاسوب والحسابات، بل وأيضاً لاكتشاف عالم أكسا للخدمات المغرب. وبالنسبة لنا، فهي أيضا فرصة لإبراز ما نقدمه للمجتمع والطلبة، بجلب خبرتنا لهم، من أجل مساعدتهم على الحصول على وظيفة في المستقبل القريب، بحكم أن هذا تخرج مهني جدا “.

باعتبارها الرائد في الإدماج المهني للخريجين الشباب، تستقبل شركة أكسا للخدمات المغرب منذ عام 2019، دفعة من خريجي الإجازة المهنية “تقنيات التأمين” من خلال برنامج تناوب الدراسة من جامعة محمد الخامس بالرباط وابن طفيل في القنيطرة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى