أول معهد فرنسي في العالم يعمل بالطاقة الشمسية

تطبيقا لمخطط “السفارة الخضراء” الذي تبنته السفارة الفرنسية في المغرب سنة 2016, أطلق المعهد الفرنسي في مكناس “خطة عمل من أجل معهد أخضر“. يهدف هذا المخطط إلى توعية العاملين في المعهد الفرنسي في مكناس وضيوفه حول حماية البيئة من خلال اتباع الممارسات السليمة والقيام بإجراءات ملموسة.

في هذا الإطار, أطلق المعهد الفرنسي في مكناس سنة 2018 مشروعا كبيرا يتمثل في وضع مركز لإنتاج الطاقة الشمسية ذي استهلاك ذاتي ومكون من 100 لوح شمسي بقدرة 27كيلواطكريت قادرعلى تلبية الاحتياجات الطاقية للمعهد طيلة النهار..

تم تسليم المعدات للمعهد الفرنسي فاتح شتنبر 2019 وتركيب الألواح بين الثاني والسادس شتنبر من قبل ” الشركة المغربية للطاقة المتجددة مورإنرجي” الرائدة في هذا المجال في المغرب.

تمتد الألواح الشمسية على مساحة 164 متر مربع وتتمتع بقدرة إنتاج 27كيلواطكريت. تم وضع هذه الألواح على سطح مركز اللغات التابع للمعهد وتوجيهها نحو الجنوب بزاوية ميلان مثلى درجتها ثلاثون. ويتوقع أن تنتج ما يلبي ستين في المئة من الاستهلاك السنوي الطاقي للمعهد أي أنها ستمكن من توفير مالي نسبته 20 في المئة من الفاتورة السنوية شاملة الضرائب, كما سيتم الحصول على عائد الاستثمار بعد 6.4 سنة وتقدر قيمة انخفاض انبعاث ثاني أكسيد الكربون التي ستنتج عن استعمال هذه الطاقة المتجددة  ب925 طن.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.