عين أطلس ورمزي بوخيام ثنائي الفوز

•التحالف الذي يجسد التفوق وحب الرياضة، منذ 2020
•المبادرات المشتركة للمحافظة على البيئة

تجدد عين أطلس، العلامة التجارية المغربية للمياه المعدنية الطبيعية، شراكتها مع بطل ركوب الأمواج رمزي بوخيام، أول بطل مغربي وإفريقي مؤهل لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2021 صنف ركوب الأمواج وسفير عين أطلس منذ عام 2020.

شراكة مستمرة
تميزت عين أطلس منذ سنوات عديدة بحماسها للمواهب المغربية وتشجيعها للرياضيين ومساعدتهم لتحقيق أهدافهم الرياضية، مساهمة منها في رفع الراية الوطنية خفاقة، وتقاسم قيم التحدي والتفوق، لذلك كان من الطبيعي أن تنشأ هذه الشراكة مع رمزي بوخيام منذ 2020، مباشرة بعد تأهله لأولمبياد طوكيو.
وتستمر الشراكة، للسنة الثانية على التوالي إذ أن عين أطلس فخورة بمواكبتها لمسيرة رمزي بوخيام من أجل تحقيق طموحاته الرياضية داخل وخارج المغرب.
تصرح سلمى حمدوش، مديرة التسويق التواصل في شركة أولماس للمياه المعدنية بأنه “بالاطلاع على السجل الرائع لرمزي بوخيام المثير للإعجاب في رياضة ركوب الأمواج الاحترافية، عُملته الطموح والصبر والمثابرة، وهي صفات تتطابق تمامًا مع قيم القوة الداخلية التي تحملها علامة عين أطلس، بالإضافة إلى ذلك، يجسد رمزي بوخيام جيلًا جديدًا من الرياضيين، الملتزمين بقيم الرياضة والحفاظ على البيئة.”
وتعتبر مشاركة البطل المغربي في مسابقة ركوب الأمواج حدثا غير مسبوق بحكم أن اعتماد هذه الرياضة
لأول مرة كرياضة أولمبية سيكون خلال أولمبياد طوكيو 2021. وبهذا الخصوص يقول رمزي بوخيام: “أنا فخور لكوني سفير عين أطلس، العلامة التجارية المغربية التي تشاركني قيم المواطنة كرياضي محترف” ويضيف البطل المغربي: ” مباشرة بعد فوزي في البرازيل وفي خضم السباق على بطولة دوري الرابطة العالمية لركوب الأمواج والألعاب الأولمبية في طوكيو، تم إعلان حالة الطوارئ الصحية لكن لم اتوقف وثابرت وتدربت بشكل مستمر، أنا جد ممتن لشركائي وأقاربي الذين ساندوني في هذه الفترة لنخرج منها جميعا أقوى وأكبر!”

الالتزام المتبادل من أجل بيئة سليمة
يقول رمزي بوخيام أنه يتقاسم نفس الالتزام الأخلاقي من أجل البيئية مع علامة عين أطلس، ويؤكد أن “المحيطات هي ملاعبنا ونقضي معظم وقتنا في الماء ونرى الآثار المباشرة للتلوث على المحيطات، لذلك وجب علينا، تحمل مسؤولياتنا للحفاظ على كوكبنا كل من موقعه “.
من خلال هذه الشراكة، تعتزم عين أطلس ورمزي بوخيام الاستمرار في أن يكونا أصدقاء للبيئة، ويعززا المبادرات المشتركة من أجل التحسيس بأهمية احترام البيئة وحمايتها، على غرار ما تم تنظيمه على هامش النسخة الأخيرة من مسابقة ركوب الأمواج الدولية “برو تغازوت باي” كعمليات فرز البلاستيك وتنظيف الشواطئ ورفع مستوى الوعي بين أطفال المدارس بالأقاليم الجنوبية بالمملكة.
وقد كشفت مياه عين أطلس المعدنية الطبيعية، التي يتم تسويقها في المغرب منذ عام 2009، عن حلتها الجديدة مطلع عام 2020، حيث جاء تصميم المنتوج بأسلوب عصري يعتمد على اللون الأخضر الناصع من أجل إبراز جمال الطبيعة وجبال الأطلس، وستسمح هذه الشراكة للعلامة التجارية بالرفع من قيمة مياهها المعدنية الطبيعية الغنية بالمواد المعدنية الفريدة، والعناصر الدقيقة والبيكربونات، وبالتالي فإنها تساعد المستهلك، من خلال الغوص في أعماقه ومنحه شحنة يومية للتفوق على نفسه أو من خلال ممارسة الرياضة، كل هذا مع الحرص
على الالتزام بالمحافظة على البيئة.

تعليقات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.